طلبات المعلومات

تشتمل طلبات المعلومات على الطلبات القانونية التي تلقيناها من جميع أنحاء العالم للحصول على معلومات الحساب، والتي غالبًا ما تتعلق بالتحريات الجنائية.

وينطوي آخر تقرير على عدد الطلبات الحكومية وغير الحكومية التي كانت تهدف إلى الحصول على معلومات الحساب، علاوة على النسبة المئوية للطلبات التي وافقنا عليها بطريقة ما. كما تمّ أيضًا تمييز البلدان التي تلقينا منها طلبات إفصاح طارئة فقط بعلامة النجمة (*).

(ملاحظة: تشتمل الخريطة أعلاه على بيانات حول طلبات المعلومات الصادرة عن جهات حكومية فقط؛ ولا تشتمل على بيانات حول الطلبات غير الحكومية.)

طلبات المعلومات من جميع أنحاء العالم

الفترة من 1 يوليو حتى 31 ديسمبر 2015
- -
- الطلبات
- الامتثال
- الحسابات المُحددة

أحدث تقرير: طلبات المعلومات (الحكومية)

طلبات المعلومات (الحكومية) في الفترة من 1 يوليو حتى 31 ديسمبر 2015

البلد طلبات معلومات الحساب النسبة المئوية لإصدار بعض المعلومات الحسابات المُحددة

ملاحظة: البيانات الواردة بهذه التقارير تتسم بأعلى درجة ممكنة من الدقة والوضوح. 

نبذة عن الأرقام

لقد تلقينا طلبات حكومية للحصول على معلومات الحساب بزيادة قدرها 27% وتؤثر على حسابات أقل بنسبة 4% خلال النصف الثاني من عام 2015 مقارنة  بفترة الإبلاغ السابقة.

هذه الطلبات صادرة عن ثمانية بلدان جديدة، بما فيها: بنغلاديش، وكرواتيا، وجمهورية التشيك، وفنلندا، ولوكسمبورغ، ومالطا، ومونتينغرو، ونيجيريا. منذ أن بدأ تقرير الشفافية من تويتر، تلقينا حتى الآن طلبات حكومية للحصول على معلومات من 70 بلدًا مختلفًا حول العالم.

وقد شهد تويتر زيادة في الطلبات الحكومية للحصول على معلومات الحسابات، الأمر الذي يتماشى مع التوجهات في هذا المجال ويعكس اتساع رقعة وصول تويتر على الصعيد العالمي. وقد ترجع هذه الزيادة أيضًا إلى الأحداث التي شهدها العالم مثل الانتخابات، والكوارث الطبيعية، والهجمات الإرهابية.

وتظل الولايات المتحدة الأمريكية هي الأعلى طلبًا، حيث تشكل 48% من إجمالي الطلبات التي تلقيناها. وتختلف هذه الفترة عن فترات الإبلاغ السابقة، حيث احتلت فرنسا المركز الثاني من حيث عدد الطلبات، مسجلة 31% من إجمالي الطلبات الحكومية للحصول على المعلومات التي وردت إلينا. ويبدو أن هذه الزيادة التي بلغت 400% مقارنة بقترة الإبلاغ السابقة تعود إلى سلسلة الهجمات الإرهابية التي شهدتها فرنسا خلال العام 2015، لا سيّما الهجمات التي تمّ شنها على باريس في شهر نوفمبر. ولا تزال المملكة المتحدة واليابان وتركيا ضمن قائمة البلدان الأكثر إرسالاً للطلبات.

هوامش

نقوم بإخطار المستخدمين المعنيين بطلبات الحصول على معلومات حساباتهم ما لم يكن هناك مانع، أو ما لم يقع الطلب في إطار الاستثناءات التي تنص عليها سياسة إشعار المستخدم المتبعة لدينا.

البلدان المصحوبة بعلامة النجمة (*) في عمود "طلبات الحصول على معلومات الحساب" قامت بإرسال طلبات طارئة فقط.

  • تتوفّر مزيد من المعلومات حول طلبات الإفصاح الطارئة في إرشادات تطبيق القانون المتبعة لدينا.
  • البلدان في هذه الفئة تشمل: بنغلاديش وكرواتيا وجمهورية الدومينيكان والإكوادور وفنلندا وإسرائيل والكويت ولبنان ولوكسمبورغ وماليزيا وجزر المالديف ونيجيريا والمملكة العربية السعودية وصربيا وسنغافورة وسويسرا والإمارات العربية المتحدة.

"الحسابات المُحددة" تشمل تويتر وPeriscope وVine المحددة في الطلبات الحكومية التي تلقيناها.

  • قد يشمل العدد حسابات مكررة أو طلبات تخص حسابات غير موجودة من الأساس أو حسابات محددة بطريق الخطأ.

قد لا نمتثل للطلبات لعدة أسباب. على سبيل المثال:

  • لا نمتثل للطلبات التي تفشل في تحديد تغريدة أو حساب تويتر.
  • قد نطالب بتضييق نطاق الطلبات المبالغ فيها.
  • يجوز للمستخدمين الطعن على الطلبات بعد إرسال الإشعار إليهم.
  • في حالات أخرى، قد يقوم تويتر بالطعن على الطلب رسميًا أو بشكل غير رسمي.

^ = الأرقام الخاصة بالولايات المتحدة الطلبات الصادرة عن الملحق القانوني للولايات المتحدة في مواقع عالمية متعددة، ومن المحتمل أن يكون قد أرسل الطلبات بموجب قانون الولايات المتحدة إلى حد ما لمساعدة نظرائه المحليين. وغالبًا ما يحدث هذا النوع من التعاون عبر الحدود في الحالات الطارئة (مثل متابعة هجمات إرهابية).

طلبات المعلومات (غير الحكومية) في الفترة من 1 يوليو حتى 31 ديسمبر 2015

البلد طلبات معلومات الحساب النسبة المئوية لإصدار بعض المعلومات الحسابات المُحددة النسبة المئوية للحسابات التي تمّ إخطارها

ملاحظة: البيانات الواردة بهذه التقارير تتسم بأعلى درجة ممكنة من الدقة والوضوح. 

نبذة عن الأرقام

هذه هي المرة الثالثة التي نقوم فيها بتضمين طلبات الحصول على معلومات التي تمت عبر إجراء قانوني من جهات غير حكومية. وعلى الرغم من ذلك، بدلاً من تقديم عدد إجمالي، يقدّم هذا التقرير نظرة أكثر تفصيلاً حول منشأ طلبات المعلومات غير الحكومية. ملاحظة: لا يشمل هذا طلب المستخدم معلومات الحساب الخاص به.

خلال فترة الإبلاغ هذه، تلقينا نفس عدد طلبات الحصول على معلومات من الجهات غير الحكومية التي وردت في التقرير السابق. على الرغم من ذلك، أصدرنا معلومات الحساب استحابة منا لنسبة 21% فقط من هذه الإجراءات القانونية، مقارنة بنسبة 30% في فترة الإبلاغ السابقة. تلقينا طلبات من بلدين جديدين في هذه الفترة الزمنية: كوريا الجنوبية والسويد.

الدفاع عن حرية التعبير

لا يتوانى تويتر في الدفاع عن آراء المستخدمين واحترامها، بما في ذلك حقهم في التعبير عنها بحرية سواءً دون الكشف عن الهوية أو بأسماء مستعارة. على سبيل المثال، في يونيو 2015، تلقّى تويتر طلبًا قانونيًا من جهة غير حكومية بالولايات المتحدة تطلب الكشف عن عدد من المستخدمين مجهولي الهوية. وقد اعترض تويتر على الطلب استنادًا إلى التعديل الأول من قانون الولايات المتحدة، لا سيّما الحق في التعبير عن الرأي دون كشف الهوية. تلقى تويتر قرارًا إيجابيًا أنكر فيه القاضي حق المدعي في إجبار تويتر على تقديم بيانات حسابات المستخدمين. وتوضّح هذه القضية (Smythe v. Does 1-10) التزام تويتر بحماية حق مستخدمينا في إخفاء هويتهم، والأبعد من ذلك التزام تويتر بالدفاع عن حرية التعبير.

هوامش

نعرّف "الجهات غير الحكومية" بأنها أي جهة تطلب معلومات الحساب نيابة عن صاحب الحساب أو أي جهة خارجية بموجب إجراء مدني أو بواسطة محامٍ في قضية جنائية.

نقوم بإرسال إشعار إلى أصحاب الحسابات بالطلبات غير الحكومية للحصول على معلومات الحساب بموجب سياسة تشبه تلك التي نتعامل بموجبها مع الطلبات الحكومية.

"الحسابات المُحددة" تشمل حسابات تويتر وPeriscope وVine المحددة في الطلبات غير الحكومية التي تلقيناها، متى توفرت.

  • قد يشتمل العدد على حسابات مكررة أو طلبات تخص حسابات غير موجودة من الأساس أو محددة بطريق الخطأ.

قد لا نمتثل لبعض الطلبات لعدة أسباب. على سبيل المثال:

  • لا نمتثل للطلبات التي تفشل في تحديد تغريدة أو حساب تويتر.
  • قد نطالب بتضييق نطاق الطلبات المبالغ فيها.
  • يجوز للمستخدمين الطعن على الطلبات بعد إرسال الإشعار إليهم.
  • في حالات أخرى، قد يقوم تويتر بالطعن على الطلب رسميًا أو بشكل غير رسمي.

ويُمكنك الحصول على مزيد من المعلومات حول الطلبات غير الحكومية في صفحة مركز المساعدة التابع لنا حول الوصول إلى بيانات تويتر.